حديث الرسول ﷺ الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

الحياء لا يأتي إلا بخير - صحيح البخاري

صحيح البخاري | كتاب الأدب باب الحياء (حديث رقم: 6117 )


6117- عن عمران بن حصين قال: «قال النبي صلى الله عليه وسلم: الحياء لا يأتي إلا بخير، فقال بشير بن كعب مكتوب في الحكمة: إن من الحياء وقارا، وإن من الحياء سكينة، فقال له عمران: أحدثك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وتحدثني عن صحيفتك.»



أخرجه مسلم في الإيمان باب بيان عدد شعب الإيمان وأفضلها وأدناها.
.
رقم 37 (بشير) العدوي البصري تابعي جليل رحمه الله تعالى.
(الحكمة) أي في كتب الحكمة وهي التي تبحث في أحوال وحقائق الموجودات ولعلها ما يسمى الآن بعلم الفلسفة والأخلاق.
(وقارا) حلما ورزانة.
(سكينة) هدوءا وطمأنينة

شرح حديث ( الحياء لا يأتي إلا بخير)

فتح الباري شرح صحيح البخاري: ابن حجر العسقلاني - أحمد بن علي بن حجر العسقلاني

‏ ‏قَوْله : ( عَنْ قَتَادَةَ ) ‏ ‏كَذَا قَالَ أَكْثَر أَصْحَاب شُعْبَة , وَخَالَفَهُمْ شَبَابَةُ بْن سَوَّار فَقَالَ " عَنْ شُعْبَة عَنْ خَالِد بْن رَبَاح " بَدَل قَتَادَةَ , أَخْرَجَهُ اِبْن مِنْدَهْ , وَوَقَعَ نَظِير هَذِهِ الْقِصَّة عَنْ عِمْرَان بْن حُصَيْن أَيْضًا لِلْعَلَاءِ مِنْ زِيَاد أَخْرَجَهُ اِبْن الْمُبَارَك فِي " كِتَاب الْبِرّ وَالصِّلَة ".
‏ ‏قَوْله : ( عَنْ أَبِي السَّوَّار ) ‏ ‏بِفَتْحِ الْمُهْمَلَة وَتَشْدِيد الْوَاو وَبَعْد الْأَلِف رَاء اِسْمه حُرَيْث عَلَى الصَّحِيح , وَقِيلَ حُجَيْر بْن الرَّبِيع , وَقِيلَ غَيْر ذَلِكَ وَوَقَعَ فِي رِوَايَة مُحَمَّد بْن جَعْفَر عَنْ شُعْبَة عَبْد مُسْلِم " سَمِعْت أَبَا السَّوَّار ".
‏ ‏قَوْله : ( الْحَيَاء لَا يَأْتِي إِلَّا بِخَيْرٍ ) ‏ ‏فِي رِوَايَة خَالِد بْن رَبَاح عَنْ أَبِي السَّوَّار عَبْد أَحْمَد وَكَذَلِكَ فِي رِوَايَة أَبِي قَتَادَةَ الْعَدَوِيِّ عَنْ عِمْرَان عِنْدَ مُسْلِم " الْحَيَاء خَيْر كُلّه " وَلِلطَّبَرَانِيِّ مِنْ حَدِيث قُرَّة بْن إِيَاس " قِيلَ لِرَسُولِ اللَّه : الْحَيَاء مِنْ الدِّين ؟ فَقَالَ : بَلْ هُوَ الدِّين كُلّه " وَلِلطَّبَرَانِيِّ مِنْ وَجْه آخَر عَنْ عِمْرَان بْن حُصَيْن " الْحَيَاء مِنْ الْإِيمَان , وَالْإِيمَان فِي الْجَنَّة ".
‏ ‏قَوْله : ( بُشَيْر بْن كَعْب ) ‏ ‏بِالْمُوَحَّدَةِ وَالْمُعْجَمَة مُصَغَّر تَابِعِيّ جَلِيل , يَأْتِي ذِكْره فِي الدَّعَوَات.
‏ ‏قَوْله : ( مَكْتُوب فِي الْحِكْمَة ) ‏ ‏فِي رِوَايَة مُحَمَّد بْن جَعْفَر " أَنَّهُ مَكْتُوب فِي الْحِكْمَة " وَفِي رِوَايَة أَبِي قَتَادَةَ الْعَدَوِيِّ عِنْدَ مُسْلِم " فَقَالَ بُشَيْر بْن كَعْب إِنَّا لَنَجِد فِي بَعْض الْكُتُب أَوْ الْحِكْمَة " بِالشَّكِّ , وَالْحِكْمَة فِي الْأَصْل إِصَابَة الْحَقّ بِالْعِلْمِ , وَسَيَأْتِي بَسْط الْقَوْل فِي ذَلِكَ فِي " بَاب مَا يَجُوز مِنْ الشِّعْر " إِنْ شَاءَ اللَّه تَعَالَى.
‏ ‏قَوْله : ( إِنَّ مِنْ الْحَيَاء وَقَارًا , وَإِنَّ مِنْ الْحَيَاء سَكِينَة ) ‏ ‏فِي رِوَايَة الْكُشْمِيهَنِيّ " السَّكِينَة " بِزِيَادَةِ أَلِف وَلَام , وَفِي رِوَايَة أَبِي قَتَادَةَ الْعَدَوِيِّ " إِنَّ مِنْهُ سَكِينَة وَوَقَارًا لِلَّهِ " وَفِيهِ ضَعْف , وَهَذِهِ الزِّيَادَة مُتَعَيِّنَة وَمِنْ أَجْلهَا غَضِبَ عِمْرَان , وَإِلَّا فَلَيْسَ فِي ذِكْر السَّكِينَة وَالْوَقَار مَا يُنَافِي كَوْنه خَيْرًا , أَشَارَ إِلَى ذَلِكَ اِبْن بَطَّال , لَكِنْ يَحْتَمِل أَنْ يَكُون غَضِبَ مِنْ قَوْله مِنْهُ ; لِأَنَّ التَّبْعِيض يُفْهِم أَنَّ مِنْهُ مَا يُضَادّ ذَلِكَ , وَهُوَ قَدْ رُوِيَ أَنَّهُ كُلّه خَيْر , وَقَالَ الْقُرْطُبِيّ : مَعْنَى كَلَام بُشَيْر أَنَّ مِنْ الْحَيَاء مَا يَحْمِل صَاحِبه عَلَى الْوَقَار بِأَنْ يُوَقِّر غَيْره وَيَتَوَقَّر هُوَ فِي نَفْسه.
وَمِنْهُ مَا يَحْمِلهُ عَلَى أَنْ يَسْكُن عَنْ كَثِير مِمَّا يَتَحَرَّم النَّاس فِيهِ مِنْ الْأُمُور الَّتِي لَا تَلِيق بِذِي الْمُرُوءَة , وَلَمْ يُنْكِر عِمْرَان عَلَيْهِ هَذَا الْقَدْر مِنْ حَيْثُ مَعْنَاهُ , وَإِنَّمَا أَنْكَرَهُ عَلَيْهِ مِنْ حَيْثُ إنَّهُ سَاقَهُ فِي مَعْرِض مَنْ يُعَارِض كَلَام الرَّسُول بِكَلَامِ غَيْره , وَقِيلَ إِنَّمَا أَنْكَرَ عَلَيْهِ كَوْنه خَافَ أَنْ يَخْلِط السُّنَّة بِغَيْرِهَا.
قُلْت : وَلَا يَخْفَى حُسْن التَّوْجِيه السَّابِق.
‏ ‏قَوْله : ( وَتُحَدِّثنِي عَنْ صَحِيفَتك ) ‏ ‏فِي رِوَايَة أَبِي قَتَادَةَ " فَغَضِبَ عِمْرَان حَتَّى اِحْمَرَّتْ عَيْنَاهُ وَقَالَ : لَا أُرَانِي أُحَدِّثك عَنْ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَتُعَارِضُ فِيهِ " وَفِي رِوَايَة أَحْمَد " وَتُعَرِّضُ فِيهِ بِحَدِيثِ الْكُتُب " وَهَذَا يُؤَيِّد الِاحْتِمَال الْمَاضِي , وَقَدْ ذَكَرَ مُسْلِم فِي مُقَدِّمَة صَحِيحه لِبُشَيْرِ بْن كَعْب هَذَا قِصَّة مَعَ اِبْن عَبَّاس تُشْعِر بِأَنَّهُ كَانَ يَتَسَاهَل فِي الْأَخْذ عَنْ كُلّ مَنْ لَقِيَهُ.


الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏آدَمُ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏شُعْبَةُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏قَتَادَةَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي السَّوَّارِ الْعَدَوِيِّ ‏ ‏قَالَ سَمِعْتُ ‏ ‏عِمْرَانَ بْنَ حُصَيْنٍ, ‏ ‏قَالَ: ‏ ‏قَالَ النَّبِيُّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ‏ ‏الْحَيَاءُ لَا يَأْتِي إِلَّا بِخَيْرٍ ‏ ‏فَقَالَ ‏ ‏بُشَيْرُ بْنُ كَعْبٍ ‏ ‏مَكْتُوبٌ فِي الْحِكْمَةِ إِنَّ مِنْ الْحَيَاءِ وَقَارًا وَإِنَّ مِنْ الْحَيَاءِ سَكِينَةً ‏ ‏فَقَالَ لَهُ ‏ ‏عِمْرَانُ ‏ ‏أُحَدِّثُكَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏وَتُحَدِّثُنِي عَنْ صَحِيفَتِكَ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من صحيح البخاري

أبا بكر رجل رقيق إذا قرأ غلبه البكاء قال مروه فيصل...

عن حمزة بن عبد الله، أنه أخبره، عن أبيه، قال: لما اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه قيل له في الصلاة، فقال: «مروا أبا بكر فليصل بالناس» قالت عائ...

احتجم النبي ﷺ وهو محرم بلحي جمل في وسط رأسه

عن ابن بحينة رضي الله عنه، قال: «احتجم النبي صلى الله عليه وسلم، وهو محرم بلحي جمل في وسط رأسه»

حدثوا الناس بما يعرفون أتحبون أن يكذب الله ورسوله

وقال علي: «حدثوا الناس، بما يعرفون أتحبون أن يكذب، الله ورسوله» حدثنا عبيد الله بن موسى عن معروف بن خربوذ عن أبي الطفيل عن علي بذلك

هل كان رسول الله ﷺ يختص من الأيام شيئا قالت لا

عن علقمة، قلت لعائشة رضي الله عنها: هل كان رسول الله صلى الله عليه وسلم، يختص من الأيام شيئا؟ قالت: " لا، كان عمله ديمة، وأيكم يطيق ما كان رسول الله ص...

كان بعض نساء رسول الله ﷺ رديف له

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: «أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر وإني لرديف أبي طلحة وهو يسير وبعض نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم ر...

أتي النبي ﷺ بلحم فقيل تصدق على بريرة

عن أنس بن مالك رضي الله عنه، قال: أتي النبي صلى الله عليه وسلم بلحم، فقيل: تصدق على بريرة، قال: «هو لها صدقة ولنا هدية»

قال النبي ﷺ من يشتريه مني فاشتراه نعيم بن عبد الله

عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، قال: أعتق رجل غلاما له عن دبر، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «من يشتريه مني؟»، فاشتراه نعيم بن عبد الله، فأخذ ثمن...

رأيت النبي ﷺ واضعا قدمه على صفاحهما يسمي ويكبر فذب...

عن ‌أنس قال: «ضحى النبي صلى الله عليه وسلم بكبشين أملحين فرأيته واضعا قدمه على صفاحهما يسمي ويكبر، فذبحهما بيده.»

إن جبريل يقرئك السلام قالت وعليه السلام ورحمة الله...

عائشة رضي الله عنها حدثته: «أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لها: إن جبريل يقرئك السلام.<br> قالت: وعليه السلام ورحمة الله.»