حديث الرسول ﷺ الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة - سنن النسائي

سنن النسائي | كتاب الطهارة باب الفضل في ذلك (حديث رقم: 143 )


143- عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " ألا أخبركم بما يمحو الله به الخطايا، ويرفع به الدرجات: إسباغ الوضوء على المكاره، وكثرة الخطا إلى المساجد، وانتظار الصلاة بعد الصلاة، فذلكم الرباط فذلكم الرباط فذلكم الرباط "



صحيح

شرح حديث (إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة)

حاشية السندي على سنن النسائي: أبو الحسن، محمد بن عبد الهادي نور الدين السندي (المتوفى: 1138هـ)

‏ ‏قَوْله ( بِمَا يَمْحُو اللَّه بِهِ الْخَطَايَا ) ‏ ‏أَيّ يَغْفِرهَا أَوْ يَمْحُوهَا مِنْ كُتُب الْحَفَظَة وَيَكُون ذَلِكَ الْمَحْو دَلِيلًا عَلَى غُفْرَانهَا ‏ ‏( الدَّرَجَات ) ‏ ‏أَيْ مَنَازِل الْجَنَّة ‏ ‏( إِسْبَاغ الْوُضُوء ) ‏ ‏إِتْمَامه بِتَطْوِيلِ الْغُرَّة وَالتَّثْلِيث وَالدَّلْك ‏ ‏( عَلَى الْمَكَارِه ) ‏ ‏جَمْع مَكْره بِفَتْحِ الْمِيم مِنْ الْكُرْه بِمَعْنَى الْمَشَقَّة كَبَرْدِ الْمَاء وَأَلَم الْجِسْم وَالِاشْتِغَال بِالْوُضُوءِ مَعَ تَرْك أُمُور الدُّنْيَا وَقِيلَ وَمِنْهَا الْجِدّ فِي طَلَب الْمَاء وَشِرَائِهِ بِالثَّمَنِ الْغَالِي ‏ ‏( وَكَثْرَة الْخُطَا ) ‏ ‏بِبُعْدِ الدَّار ‏ ‏( وَانْتِظَار الصَّلَاة ) ‏ ‏بِالْجُلُوسِ لَهَا فِي الْمَسْجِد أَوْ تَعَلُّق الْقَلْب بِهَا وَالتَّأَهُّب لَهَا ‏ ‏( فَذَلِكُمْ ) ‏ ‏الْإِشَارَة إِلَى مَا ذُكِرَ مِنْ الْأَعْمَال ‏ ‏( الرِّبَاط ) ‏ ‏كَسْر الرَّاء قِيلَ أُرِيدَ بِهِ الْمَذْكُور فِي قَوْله تَعَالَى وَرَابِطُوا وَحَقِيقَته رَبْط النَّفْس وَالْجِسْم مَعَ الطَّاعَات وَقِيلَ الْمُرَاد هُوَ الْأَفْضَل وَالرِّبَاط مُلَازَمَة ثَغْر الْعَدُوّ لِمَنْعِهِ وَهَذِهِ الْأَعْمَال تَسُدّ طُرُق الشَّيْطَان عَنْهُ وَتَمْنَع النَّفْس عَنْ الشَّهَوَات وَعَدَاوَة النَّفْس وَالشَّيْطَان لَا تَخْفَى فَهَذَا هُوَ الْجِهَاد الْأَكْبَر الَّذِي فِيهِ فَهُوَ أَعْدَى عَدُوّهُ فَلِذَلِكَ قَالَ الرِّبَاط بِالتَّعْرِيفِ وَالتَّكْرَار تَعْظِيمًا لِشَأْنِهِ.


ترجمة الحديث باللغة الانجليزية

حديث ألا أخبركم بما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات إسباغ الوضوء على المكاره

الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏أَخْبَرَنَا ‏ ‏قُتَيْبَةُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏مَالِكٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْعَلَاءِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِيهِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏أَلَا أُخْبِرُكُمْ بِمَا يَمْحُو اللَّهُ بِهِ الْخَطَايَا وَيَرْفَعُ بِهِ الدَّرَجَاتِ ‏ ‏إِسْبَاغُ ‏ ‏الْوُضُوءِ عَلَى الْمَكَارِهِ وَكَثْرَةُ ‏ ‏الْخُطَا إِلَى الْمَسَاجِدِ وَانْتِظَارُ الصَّلَاةِ بَعْدَ الصَّلَاةِ فَذَلِكُمْ ‏ ‏الرِّبَاطُ ‏ ‏فَذَلِكُمْ ‏ ‏الرِّبَاطُ ‏ ‏فَذَلِكُمْ ‏ ‏الرِّبَاطُ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من سنن النسائي

الحجة المبرورة ليس لها جزاء إلا الجنة والعمرة إلى...

عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " الحجة المبرورة: ليس لها جزاء إلا الجنة، والعمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما "

ألا إن أحدكم إذا مات عرض عليه مقعده بالغداة والعش...

عن ابن عمر، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «ألا إن أحدكم إذا مات عرض عليه مقعده بالغداة والعشي، إن كان من أهل الجنة فمن أهل الجنة، وإن كان من أهل ال...

ما من أحد يدان دينا فعلم الله أنه يريد قضاءه إلا...

عن عمران بن حذيفة قال: كانت ميمونة تدان، وتكثر، فقال لها أهلها في ذلك ولاموها، ووجدوا عليها، فقالت: لا أترك الدين وقد سمعت خليلي وصفيي صلى الله عليه و...

أن رسول الله ﷺ فرض صدقة الفطر على الصغير والكبير...

عن الحسن، أن ابن عباس، خطب بالبصرة فقال: أدوا زكاة صومكم، فجعل الناس ينظر بعضهم إلى بعض، فقال: من هاهنا من أهل المدينة قوموا إلى إخوانكم فعلموهم، فإنه...

لا يحل لأحد أن يعطي العطية فيرجع فيها إلا الوالد ف...

عن ابن عمر، وابن عباس، قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا يحل لأحد أن يعطي العطية فيرجع فيها إلا الوالد فيما يعطي ولده، ومثل الذي يعطي العطية...

يا رسول الله أرأيت إن عدي على مالي قال فانشد بالله

عن أبي هريرة قال: جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، أرأيت إن عدي على مالي، قال: «فانشد بالله».<br> قال: فإن أبوا علي؟ قال:...

أن النبي ﷺ سجد في ص وقال سجدها داود توبة ونسجدها ش...

عن ابن عباس، أن النبي صلى الله عليه وسلم سجد في ص وقال: «سجدها داود توبة، ونسجدها شكرا»

بايعنا رسول الله ﷺ على أن لا ننازع الأمر أهله

عن عبادة قال: «بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة في اليسر والعسر، والمنشط والمكره، وأن لا ننازع الأمر أهله، وأن نقول أو نقوم بالحق...

أن آخر الأذان لا إله إلا الله

عن أبي محذورة: " أن آخر الأذان: لا إله إلا الله "