حديث الرسول ﷺ English الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

سمعت عائشة تقول كسر عظم الميت مثل كسر عظم الحي - مسند أحمد

مسند أحمد | مسند النساء مسند الصديقة عائشة بنت الصديق رضي الله عنها (حديث رقم: 24686 )


24686- عن محمد بن عبد الرحمن الأنصاري، قال: قالت لي عمرة أعطني قطعة من أرضك أدفن فيها، فإني سمعت عائشة، تقول: " كسر عظم الميت، مثل كسر عظم الحي "، قال محمد: " وكان مولى من أهل المدينة، يحدثه عن عائشة، عن النبي صلى الله عليه وسلم "

أخرجه أحمد في مسنده


رجاله ثقات رجال الشيخين.
محمد بن عبد الرحمن الأنصاري: هو ابن سعد بن زرارة الثقة، من رجال الشيخين، فقد أورد البخاري هذا الحديث في ترجمته في "التاريخ الكبير" ١ / ١٥٠، وقال فيه: سمعت عمتي.
وعمته هي عمرة، وليس محمد هذا أبا الرجال، لأن الخطيب فال فيما حكاه المزي: شعبة لم يرو عن أبي الرجال شيئا، وقد قال شعبة في إسناد البخاري: أخبرنا محمد بن عبد الرحمن الأنصاري، مما يبين أنه ابن سعد بن زرارة.
وأخرجه ابن راهويه (١١٧١) عن وهب بن جرير بن حازم، والبخاري في "التاريخ الكبير" ١ / ١٥٠ عن آدم، وابن عبد البر في "التمهيد" ١٣ / ١٤٣ - ١٤٤ من طريق يحيى -وهو ابن سعيد القطان- ثلاثتهم عن شعبة، به، وصرح شعبة بالسماع من محمد بن عبد الرحمن، عند البخاري، كما تقدم.
وقول محمد: وكان مولى أهل المدينة، يحدثه عن عائشة، عن النبي صلى الله عليه وسلم.
قد بسطنا في الرواية (٢٤٣٠٨) أن الراجح وقفه، ونقلنا عن البخاري قوله: وغير مرفوع أكثر.
قال السندي: قولها: أدفن فيها، على بناء المفعول من الدفن، تريد أن الدفن في البقيع يؤدي إلى كسر عظام الأموات، وقد جاء فيه ما جاء، فينبغي السعي في الدفن في بقعة على حدة حتى لا يكون فيه كسر العظام.
قلنا: لكن الدفن في مقابر المسلمين هو السنة التي جرى التعامل عليها، قال في "المغني" ٣ / ٤٤١: والدفن في مقابر المسلمين أعجب إلى أبي عبد الله أحمد بن حنبل، لأنه أقل ضررا على الأحياء من ورثته، وأشبه بمساكن الآخرة، وأكثر للدعاء له والترحم عليه، ولم يزل الصحابة والتابعون ومن بعدهم يقبرون في مقابر المسلمين، فإن قيل: فالنبي صلى الله عليه وسلم قبر في بيته، وقبر صاحباه معه.
قلنا: قالت عائشة: إنما فعل ذلك لئلا يتخذ قبره مسجدا، رواه البخاري، ولأنه روي: "يدفن الأنبياء حيث يموتون".
قلنا: هو حديث صحيح بطرقه وهو مخرج في مسند أبي بكر (٢٦) و (٤٣) للمروزي.
وجاء في حاشية ابن عابدين ٣ / ١٤٠ تعليقا على قول الحصكفي: ولا ينبغي أن يدفن الميت في= الدار ولو كان صغيرا لاختصاص هذه السنة بالأنبياء: كذا في "الحلية" عن "منية المفتي" وغيرها، وهو أعم من قول "الفتح": ولا يدفن صغير ولا كبير في البيت الذي مات فيه، فإن ذلك خاص بالأنبياء، بل ينقل إلى مقابر المسلمين.
قال ابن عابدين: ومقتضاه أنه لا يدفن في مدفن خاص كما يفعله من يبني مدرسة ونحوها، ويبني له بقربها مدفنا.

شرح حديث (سمعت عائشة تقول كسر عظم الميت مثل كسر عظم الحي)

حاشية السندي على مسند الإمام أحمد بن حنبل: أبي الحسن نور الدين محمد بن عبد الهادي

قوله: "أدفن فيها" - على بناء المفعول - من الدفن، تريد: أن الدفن في البقيع يؤدي إلى كسر عظام الأموات، وقد جاء فيه ما جاء، فينبغي السعي في الدفن في بقعة على حدة؛ حتى لا يكون فيه كسر العظام.


حديث كسر عظم الميت مثل كسر عظم الحي قال محمد وكان مولى من

الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ ‏ ‏قَالَ حَدَّثَنَا ‏ ‏شُعْبَةُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْأَنْصَارِيِّ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏قَالَتْ لِي ‏ ‏عَمْرَةُ ‏ ‏أَعْطِنِي قِطْعَةً مِنْ أَرْضِكَ أُدْفَنْ فِيهَا فَإِنِّي سَمِعْتُ ‏ ‏عَائِشَةَ ‏ ‏تَقُولُ ‏ ‏كَسْرُ عَظْمِ الْمَيِّتِ مِثْلُ كَسْرِ عَظْمِ الْحَيِّ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏مُحَمَّدٌ ‏ ‏وَكَانَ ‏ ‏مَوْلًى ‏ ‏مِنْ أَهْلِ ‏ ‏الْمَدِينَةِ ‏ ‏يُحَدِّثُهُ عَنْ ‏ ‏عَائِشَةَ ‏ ‏عَنْ النَّبِيِّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من مسند أحمد

أي العمل كان أعجب إلى النبي ﷺ قالت ما دام عليه و...

عن أبي صالح، قال: سئلت عائشة، وأم سلمة، أي العمل كان أعجب إلى النبي صلى الله عليه وسلم قالت: " ما دام عليه وإن قل "

سمعت رسول الله ﷺ يقول خير الذكر الخفي وخير الرزق م...

عن سعد بن مالك، قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم، يقول: " خير الذكر الخفي، وخير الرزق ما يكفي "

من أراد أهل المدينة بدهم أو بسوء أذابه الله كما يذ...

عن سعد بن مالك، يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " من أراد أهل المدينة بدهم - أو بسوء - أذابه الله كما يذوب الملح في الماء "

نهى النبي ﷺ عن البلح والتمر والتمر والزبيب

عن ابن أبي ليلى يحدث، عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، " أنه نهى عن البلح والتمر والتمر والزبيب "

كان رسول الله ﷺ يقول ويل للذي يحدث فيكذب ليضحك به...

عن بهز بن حكيم، حدثني أبي، عن جدي، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " ويل للذي يحدث فيكذب، ليضحك به القوم، ويل له ويل له "

أن النبي ﷺ كان إذا خرج من الغائط قال غفرانك

عن يوسف بن أبي بردة، عن أبيه، قال: حدثتني عائشة، أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج من الغائط قال: " غفرانك "

قول رسول الله ﷺ رأيت ربي تبارك وتعالى

عن ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " رأيت ربي تبارك وتعالى "

أمر رسول الله ﷺ من كان عنده أن يضربوه بما كان في أ...

عن عبد الرحمن بن أزهر قال: " رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حنين وهو يتخلل الناس يسأل عن رحل خالد بن الوليد، فأتي بسكران، فأمر رسول الله صلى ال...

أن رسول الله ﷺ رخص في الرقية من كل ذي حمة

عن عائشة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم " رخص في الرقية من كل ذي حمة "