حديث الرسول ﷺ الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

توضأ ومسح على خفيه - سنن الترمذي

سنن الترمذي | أبواب الطهارة باب المسح على الخفين (حديث رقم: 93 )


93- عن همام بن الحارث، قال: بال جرير بن عبد الله، ثم «توضأ، ومسح على خفيه»، فقيل له: أتفعل هذا؟ قال: وما يمنعني، وقد «رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعله» قال إبراهيم: " وكان يعجبهم حديث جرير لأن إسلامه كان بعد نزول المائدة، وفي الباب عن عمر، وعلي، وحذيفة، والمغيرة، وبلال، وسعد، وأبي أيوب، وسلمان، وبريدة، وعمرو بن أمية، وأنس، وسهل بن سعد، ويعلى بن مرة، وعبادة بن الصامت، وأسامة بن شريك، وأبي أمامة، وجابر، وأسامة بن زيد، وابن عبادة، ويقال: ابن عمارة، وأبي بن عمارة، حديث جرير حديث حسن صحيح



صحيح

شرح حديث (توضأ ومسح على خفيه)

تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي: أبو العلا محمد عبد الرحمن المباركفورى (المتوفى: 1353هـ)

‏ ‏قَوْلُهُ : ( عَنْ إِبْرَاهِيمَ ) ‏ ‏هُوَ النَّخَعِيُّ ‏ ‏( عَنْ هَمَّامِ بْنِ الْحَارِثِ ) ‏ ‏النَّخَعِيِّ الْكُوفِيِّ , رَوَى عَنْ عُمَرَ وَعَمَّارٍ وَغَيْرِهِمَا وَعَنْهُ إِبْرَاهِيمُ النَّخَعِيُّ وَغَيْرُهُ , وَثَّقَهُ اِبْنُ مَعِينٍ مَاتَ سَنَةَ 65 خَمْسٍ وَسِتِّينَ كَذَا فِي الْخُلَاصَةِ , قُلْت هُوَ مِنْ رِجَالِ الْكُتُبِ السِّتَّةِ ‏ ‏( بَالَ جَرِيرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ) ‏ ‏الْبَجَلِيُّ الصَّحَابِيُّ الشَّهِيرُ فِي الصَّحِيحِ أَنَّهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعَثَهُ إِلَى ذِي الْخَلَصَةِ فَهَدَمَهَا , وَفِيهِ عَنْهُ قَالَ مَا حَجَبَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُنْذُ أَسْلَمْت وَلَا رَآنِي إِلَّا تَبَسَّمَ ‏ ‏( أَتَفْعَلُ هَذَا ) ‏ ‏أَيْ أَتَمْسَحُ عَلَى الْخُفَّيْنِ ‏ ‏( قَالَ وَمَا يَمْنَعُنِي ) ‏ ‏أَيْ أَيُّ شَيْءٍ يَمْنَعُنِي عَنْ الْمَسْحِ ‏ ‏( قَالَ وَكَانَ يُعْجِبُهُمْ حَدِيثُ ) ‏ ‏جَرِيرٍ فِي رِوَايَةِ الْبُخَارِيِّ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَكَانَ يُعْجِبُهُمْ وَفِي رِوَايَةٍ لِمُسْلِمٍ فَكَانَ أَصْحَابُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ يُعْجِبُهُمْ ‏ ‏( لِأَنَّ إِسْلَامَهُ كَانَ بَعْدَ نُزُولِ الْمَائِدَةِ ) ‏ ‏مَعْنَاهُ أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى قَالَ فِي سُورَةِ الْمَائِدَةِ { فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ } فَلَوْ كَانَ إِسْلَامُ جَرِيرٍ مُتَقَدِّمًا عَلَى نُزُولِ الْمَائِدَةِ لَاحْتَمَلَ كَوْنَ حَدِيثِهِ فِي مَسْحِ الْخُفِّ مَنْسُوخًا بِآيَةِ الْمَائِدَةِ , فَلَمَّا كَانَ إِسْلَامُهُ مُتَأَخِّرًا عَلِمْنَا أَنَّ حَدِيثَهُ يُعْمَلُ بِهِ وَهُوَ مُبَيِّنٌ أَنَّ الْمُرَادَ بِآيَةِ الْمَائِدَةِ غَيْرُ صَاحِبِ الْخُفِّ , فَتَكُونُ السُّنَّةُ مُخَصِّصَةً لِلْآيَةِ قَالَهُ النَّوَوِيُّ.
‏ ‏قَوْلُهُ : ( وَفِي الْبَابِ عَنْ عُمَرَ وَعَلِيٍّ وَحُذَيْفَةَ وَالْمُغِيرَةِ إِلَخْ ) ‏ ‏قَالَ الْحَافِظُ الزَّيْلَعِيُّ : قَالَ اِبْنُ عَبْدِ الْبَرِّ فِي كِتَابِ الِاسْتِذْكَارِ رَوَى عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَسْحَ عَلَى الْخُفَّيْنِ نَحْوُ أَرْبَعِينَ مِنْ الصَّحَابَةِ , وَفِي الْإِمَامِ قَالَ اِبْنُ الْمُنْذِرِ رَوَيْنَا عَنْ الْحَسَنِ أَنَّهُ قَالَ حَدَّثَنِي سَبْعُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَسَحَ عَلَى الْخُفَّيْنِ ثُمَّ ذَكَرَ الزَّيْلَعِيُّ مِنْ هَذِهِ الْأَحَادِيثِ مَا تَيَسَّرَ لَهُ فَإِنْ شِئْت الِاطِّلَاعَ عَلَيْهَا فَارْجِعْ إِلَى تَخْرِيجِهِ لِلْهِدَايَةِ.
‏ ‏قَوْلُهُ : ( حَدِيثُ جَرِيرٍ حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ) ‏ ‏أَخْرَجَهُ الْأَئِمَّةُ السِّتَّةُ فِي كُتُبِهِمْ.


الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏هَنَّادٌ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏وَكِيعٌ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْأَعْمَشِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏هَمَّامِ بْنِ الْحَارِثِ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏بَالَ ‏ ‏جَرِيرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ‏ ‏ثُمَّ ‏ ‏تَوَضَّأَ وَمَسَحَ عَلَى خُفَّيْهِ فَقِيلَ لَهُ أَتَفْعَلُ هَذَا قَالَ وَمَا يَمْنَعُنِي وَقَدْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏يَفْعَلُهُ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏إِبْرَاهِيمُ ‏ ‏وَكَانَ يُعْجِبُهُمْ حَدِيثُ ‏ ‏جَرِيرٍ ‏ ‏لِأَنَّ إِسْلَامَهُ كَانَ بَعْدَ نُزُولِ ‏ ‏الْمَائِدَةِ ‏ ‏هَذَا قَوْلُ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏يَعْنِي كَانَ يُعْجِبُهُمْ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏وَفِي ‏ ‏الْبَاب ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عُمَرَ ‏ ‏وَعَلِيٍّ ‏ ‏وَحُذَيْفَةَ ‏ ‏وَالْمُغِيرَةِ ‏ ‏وَبِلَالٍ ‏ ‏وَسَعْدٍ ‏ ‏وَأَبِي أَيُّوبَ ‏ ‏وَسَلْمَانَ ‏ ‏وَبُرَيْدَةَ ‏ ‏وَعَمْرِو بْنِ أُمَيَّةَ ‏ ‏وَأَنَسٍ ‏ ‏وَسَهْلِ بْنِ سَعْدٍ ‏ ‏وَيَعْلَى بْنِ مُرَّةَ ‏ ‏وَعُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ ‏ ‏وَأُسَامَةَ بْنِ شَرِيكٍ ‏ ‏وَأَبِي أُمَامَةِ ‏ ‏وَجَابِرٍ ‏ ‏وَأُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ ‏ ‏وَابْنِ عُبَادَةَ ‏ ‏وَيُقَالُ ‏ ‏ابْنُ عِمَارَةَ ‏ ‏وَأُبَيُّ بْنُ عِمَارَةَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏أَبُو عِيسَى ‏ ‏وَحَدِيثُ ‏ ‏جَرِيرٍ ‏ ‏حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من سنن الترمذي

لا يؤذن لصلاة العيدين ولا لشيء من النوافل

عن جابر بن سمرة، قال: «صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم العيدين غير مرة ولا مرتين بغير أذان ولا إقامة» وفي الباب عن جابر بن عبد الله، وابن عباس: «وحدي...

نهى عن المحاقلة والمزابنة إلا أنه قد أذن لأهل العر...

عن زيد بن ثابت، «أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن المحاقلة، والمزابنة، إلا أنه قد أذن لأهل العرايا أن يبيعوها بمثل خرصها» وفي الباب عن أبي هريرة، وج...

حسين مني وأنا من حسين

عن يعلى بن مرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «حسين مني وأنا من حسين، أحب الله من أحب حسينا، حسين سبط من الأسباط»: «هذا حديث حسن، وإنما نعرفه...

قالت الجنة يدخلني الضعفاء والمساكين وقالت النار يد...

عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " احتجت الجنة والنار، فقالت الجنة: يدخلني الضعفاء والمساكين، وقالت النار: يدخلني الجبارون والمتكب...

قد قال الناس ثم كفر أكثرهم فمن مات عليها فهو ممن ا...

عن أنس بن مالك، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ: {إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا} [الأحقاف: ١٣] قال: «قد قال الناس ثم كفر أكثرهم، فمن مات عل...

إنما أهلك الذين من قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم ا...

عن عائشة، أن قريشا أهمهم شأن المرأة المخزومية التي سرقت، فقالوا: من يكلم فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فقالوا: من يجترئ عليه إلا أسامة بن زيد حب...

حرم كل ذي ناب من السباع

عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم «حرم كل ذي ناب من السباع»: هذا حديث حسن والعمل على هذا عند أكثر أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه و...

الحمد لله الذي أطعمني هذا ورزقنيه من غير حول مني و...

عن سهل بن معاذ بن أنس، عن أبيه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من أكل طعاما فقال: الحمد لله الذي أطعمني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة،...

استعار النبي ﷺ قصعة فضاعت فضمنها لهم

عن أنس، «استعار النبي صلى الله عليه وسلم قصعة فضاعت، فضمنها لهم»: وهذا حديث غير محفوظ، وإنما أراد عندي سويد الحديث الذي رواه الثوري وحديث الثوري أصح،...