حديث الرسول ﷺ الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

توضأ ومسح على خفيه - سنن الترمذي

سنن الترمذي | أبواب الطهارة باب المسح على الخفين (حديث رقم: 93 )


93- عن همام بن الحارث، قال: بال جرير بن عبد الله، ثم «توضأ، ومسح على خفيه»، فقيل له: أتفعل هذا؟ قال: وما يمنعني، وقد «رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعله» قال إبراهيم: " وكان يعجبهم حديث جرير لأن إسلامه كان بعد نزول المائدة، وفي الباب عن عمر، وعلي، وحذيفة، والمغيرة، وبلال، وسعد، وأبي أيوب، وسلمان، وبريدة، وعمرو بن أمية، وأنس، وسهل بن سعد، ويعلى بن مرة، وعبادة بن الصامت، وأسامة بن شريك، وأبي أمامة، وجابر، وأسامة بن زيد، وابن عبادة، ويقال: ابن عمارة، وأبي بن عمارة، حديث جرير حديث حسن صحيح



صحيح

شرح حديث (توضأ ومسح على خفيه)

تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي: أبو العلا محمد عبد الرحمن المباركفورى (المتوفى: 1353هـ)

‏ ‏قَوْلُهُ : ( عَنْ إِبْرَاهِيمَ ) ‏ ‏هُوَ النَّخَعِيُّ ‏ ‏( عَنْ هَمَّامِ بْنِ الْحَارِثِ ) ‏ ‏النَّخَعِيِّ الْكُوفِيِّ , رَوَى عَنْ عُمَرَ وَعَمَّارٍ وَغَيْرِهِمَا وَعَنْهُ إِبْرَاهِيمُ النَّخَعِيُّ وَغَيْرُهُ , وَثَّقَهُ اِبْنُ مَعِينٍ مَاتَ سَنَةَ 65 خَمْسٍ وَسِتِّينَ كَذَا فِي الْخُلَاصَةِ , قُلْت هُوَ مِنْ رِجَالِ الْكُتُبِ السِّتَّةِ ‏ ‏( بَالَ جَرِيرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ) ‏ ‏الْبَجَلِيُّ الصَّحَابِيُّ الشَّهِيرُ فِي الصَّحِيحِ أَنَّهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعَثَهُ إِلَى ذِي الْخَلَصَةِ فَهَدَمَهَا , وَفِيهِ عَنْهُ قَالَ مَا حَجَبَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُنْذُ أَسْلَمْت وَلَا رَآنِي إِلَّا تَبَسَّمَ ‏ ‏( أَتَفْعَلُ هَذَا ) ‏ ‏أَيْ أَتَمْسَحُ عَلَى الْخُفَّيْنِ ‏ ‏( قَالَ وَمَا يَمْنَعُنِي ) ‏ ‏أَيْ أَيُّ شَيْءٍ يَمْنَعُنِي عَنْ الْمَسْحِ ‏ ‏( قَالَ وَكَانَ يُعْجِبُهُمْ حَدِيثُ ) ‏ ‏جَرِيرٍ فِي رِوَايَةِ الْبُخَارِيِّ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَكَانَ يُعْجِبُهُمْ وَفِي رِوَايَةٍ لِمُسْلِمٍ فَكَانَ أَصْحَابُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ يُعْجِبُهُمْ ‏ ‏( لِأَنَّ إِسْلَامَهُ كَانَ بَعْدَ نُزُولِ الْمَائِدَةِ ) ‏ ‏مَعْنَاهُ أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى قَالَ فِي سُورَةِ الْمَائِدَةِ { فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ } فَلَوْ كَانَ إِسْلَامُ جَرِيرٍ مُتَقَدِّمًا عَلَى نُزُولِ الْمَائِدَةِ لَاحْتَمَلَ كَوْنَ حَدِيثِهِ فِي مَسْحِ الْخُفِّ مَنْسُوخًا بِآيَةِ الْمَائِدَةِ , فَلَمَّا كَانَ إِسْلَامُهُ مُتَأَخِّرًا عَلِمْنَا أَنَّ حَدِيثَهُ يُعْمَلُ بِهِ وَهُوَ مُبَيِّنٌ أَنَّ الْمُرَادَ بِآيَةِ الْمَائِدَةِ غَيْرُ صَاحِبِ الْخُفِّ , فَتَكُونُ السُّنَّةُ مُخَصِّصَةً لِلْآيَةِ قَالَهُ النَّوَوِيُّ.
‏ ‏قَوْلُهُ : ( وَفِي الْبَابِ عَنْ عُمَرَ وَعَلِيٍّ وَحُذَيْفَةَ وَالْمُغِيرَةِ إِلَخْ ) ‏ ‏قَالَ الْحَافِظُ الزَّيْلَعِيُّ : قَالَ اِبْنُ عَبْدِ الْبَرِّ فِي كِتَابِ الِاسْتِذْكَارِ رَوَى عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَسْحَ عَلَى الْخُفَّيْنِ نَحْوُ أَرْبَعِينَ مِنْ الصَّحَابَةِ , وَفِي الْإِمَامِ قَالَ اِبْنُ الْمُنْذِرِ رَوَيْنَا عَنْ الْحَسَنِ أَنَّهُ قَالَ حَدَّثَنِي سَبْعُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَسَحَ عَلَى الْخُفَّيْنِ ثُمَّ ذَكَرَ الزَّيْلَعِيُّ مِنْ هَذِهِ الْأَحَادِيثِ مَا تَيَسَّرَ لَهُ فَإِنْ شِئْت الِاطِّلَاعَ عَلَيْهَا فَارْجِعْ إِلَى تَخْرِيجِهِ لِلْهِدَايَةِ.
‏ ‏قَوْلُهُ : ( حَدِيثُ جَرِيرٍ حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ) ‏ ‏أَخْرَجَهُ الْأَئِمَّةُ السِّتَّةُ فِي كُتُبِهِمْ.


الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏هَنَّادٌ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏وَكِيعٌ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْأَعْمَشِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏هَمَّامِ بْنِ الْحَارِثِ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏بَالَ ‏ ‏جَرِيرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ‏ ‏ثُمَّ ‏ ‏تَوَضَّأَ وَمَسَحَ عَلَى خُفَّيْهِ فَقِيلَ لَهُ أَتَفْعَلُ هَذَا قَالَ وَمَا يَمْنَعُنِي وَقَدْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏يَفْعَلُهُ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏إِبْرَاهِيمُ ‏ ‏وَكَانَ يُعْجِبُهُمْ حَدِيثُ ‏ ‏جَرِيرٍ ‏ ‏لِأَنَّ إِسْلَامَهُ كَانَ بَعْدَ نُزُولِ ‏ ‏الْمَائِدَةِ ‏ ‏هَذَا قَوْلُ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏يَعْنِي كَانَ يُعْجِبُهُمْ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏وَفِي ‏ ‏الْبَاب ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عُمَرَ ‏ ‏وَعَلِيٍّ ‏ ‏وَحُذَيْفَةَ ‏ ‏وَالْمُغِيرَةِ ‏ ‏وَبِلَالٍ ‏ ‏وَسَعْدٍ ‏ ‏وَأَبِي أَيُّوبَ ‏ ‏وَسَلْمَانَ ‏ ‏وَبُرَيْدَةَ ‏ ‏وَعَمْرِو بْنِ أُمَيَّةَ ‏ ‏وَأَنَسٍ ‏ ‏وَسَهْلِ بْنِ سَعْدٍ ‏ ‏وَيَعْلَى بْنِ مُرَّةَ ‏ ‏وَعُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ ‏ ‏وَأُسَامَةَ بْنِ شَرِيكٍ ‏ ‏وَأَبِي أُمَامَةِ ‏ ‏وَجَابِرٍ ‏ ‏وَأُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ ‏ ‏وَابْنِ عُبَادَةَ ‏ ‏وَيُقَالُ ‏ ‏ابْنُ عِمَارَةَ ‏ ‏وَأُبَيُّ بْنُ عِمَارَةَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏أَبُو عِيسَى ‏ ‏وَحَدِيثُ ‏ ‏جَرِيرٍ ‏ ‏حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من سنن الترمذي

لا يبيع الرجل على بيع أخيه ولا يخطب على خطبة أخيه

عن أبي هريرة قال قتيبة: يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم، وقال أحمد: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا يبيع الرجل على بيع أخيه، ولا يخطب على خطبة...

غزوت مع النبي ﷺ ست غزوات نأكل الجراد

عن عبد الله بن أبي أوفى، أنه سئل عن الجراد، فقال: «غزوت مع النبي صلى الله عليه وسلم ست غزوات نأكل الجراد»: هكذا روى سفيان بن عيينة، عن أبي يعفور هذا ا...

نزلت في انتظار هذه الصلاة التي تدعى العتمة

عن أنس بن مالك: «أن هذه الآية تتجافى جنوبهم عن المضاجع نزلت في انتظار هذه الصلاة التي تدعى العتمة»: «هذا حديث حسن صحيح غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه»...

ان رسول الله ﷺ يجتهد في العشر الأواخر

عن عائشة قالت: «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيرها»: «هذا حديث حسن صحيح غريب»

إن ربكم ليس بأصم ولا غائب هو بينكم وبين رؤوس رحالك...

عن ‌أبي موسى الأشعري، قال: «كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزاة، فلما قفلنا أشرفنا على المدينة،» فكبر الناس تكبيرة، ورفعوا بها أصواتهم، فقال ر...

مواقيت الصلاة كما بين هذين

عن سليمان بن بريدة، عن أبيه، قال: أتى النبي صلى الله عليه وسلم رجل، فسأله عن مواقيت الصلاة؟ فقال: «أقم معنا إن شاء الله»، فأمر بلالا فأقام حين طلع الف...

من حرص المرء على المال والشرف لدينه

عن ابن كعب بن مالك الأنصاري، عن أبيه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما ذئبان جائعان أرسلا في غنم بأفسد لها من حرص المرء على المال والشرف لدي...

مروا أبا بكر فليصل بالناس

عن عائشة، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «مروا أبا بكر فليصل بالناس»، فقالت عائشة: يا رسول الله إن أبا بكر إذا قام مقامك لم يسمع الناس من البكاء فأم...

هذان سيدا كهول أهل الجنة من الأولين والآخرين إلا ا...

عن علي بن أبي طالب، قال: كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ طلع أبو بكر وعمر، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «هذان سيدا كهول أهل الجنة من الأو...