حديث الرسول ﷺ English الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

ابتاع أبو بكر من عازب رحلا فحملته معه قال فسأله عازب عن مسير رسول الله ﷺ - صحيح البخاري

صحيح البخاري | كتاب مناقب الأنصار باب هجرة النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه إلى المدينة (حديث رقم: 3917 )


3917- عن ‌أبي إسحاق قال: سمعت ‌البراء يحدث قال: «ابتاع أبو بكر من عازب رحلا، فحملته معه، قال: فسأله عازب، عن مسير رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: أخذ علينا بالرصد، فخرجنا ليلا، فأحثثنا ليلتنا ويومنا حتى قام قائم الظهيرة، ثم رفعت لنا صخرة، فأتيناها ولها شيء من ظل، قال: ففرشت لرسول الله صلى الله عليه وسلم فروة معي، ثم اضطجع عليها النبي صلى الله عليه وسلم، فانطلقت أنفض ما حوله، فإذا أنا براع قد أقبل في غنيمة يريد من الصخرة مثل الذي أردنا، فسألته: لمن أنت يا غلام؟ فقال: أنا لفلان، فقلت له: هل في غنمك من لبن؟ قال: نعم، قلت له: هل أنت حالب؟ قال: نعم، فأخذ شاة من غنمه، فقلت له: انفض الضرع، قال: فحلب كثبة من لبن، ومعي إداوة من ماء عليها خرقة، قد روأتها لرسول الله صلى الله عليه وسلم، فصببت على اللبن حتى برد أسفله، ثم أتيت به النبي صلى الله عليه وسلم فقلت: اشرب يا رسول الله، فشرب رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى رضيت، ثم ارتحلنا والطلب في إثرنا،3918 - قال البراء: فدخلت مع أبي بكر على أهله، فإذا عائشة ابنته مضطجعة قد أصابتها حمى، فرأيت أباها فقبل خدها وقال: كيف أنت يا بنية.»

أخرجه البخاري


(أخذ علينا بالرصد) هو الترقب، أو جمع راصد، وهو الرقيب.
(فأحثثنا) من الحث، أي أعجلنا إعجالا متصلا، وفي رواية (فأحيينا) من الإحياء وهو عدم النوم.
(غنيمة) قطيع من الغنم.
(روأتها) تأنيت بها حتى صلحت، وقيل: شددتها بالخرقة وربطتها عليها.
(الطلب) جمع طالب.
(إثرنا) خلفنا يتتبع آثارنا.

شرح حديث ( ابتاع أبو بكر من عازب رحلا فحملته معه قال فسأله عازب عن مسير رسول الله ﷺ)

فتح الباري شرح صحيح البخاري: ابن حجر العسقلاني - أحمد بن علي بن حجر العسقلاني

( تَنْبِيه ) : ‏ ‏ذَكَرَ الْمُصَنِّف هُنَا حَدِيث الْبَرَاء عَنْ أَبِي بَكْر فِي قِصَّة الْهِجْرَة , وَقَدْ تَقَدَّمَ التَّنْبِيه عَلَيْهِ فِي أَوَائِل هَذَا الْبَاب وَسَاقَهُ هُنَا أَتَمّ , وَقَدْ تَقَدَّمَ شَرْحه فِي عَلَامَات النُّبُوَّة وَفِي مَنَاقِب أَبِي بَكْر , وَبَقِيَّته فِي أَوَائِل الْبَاب فِي حَدِيث سُرَاقَة.
‏ ‏وَقَوْله هُنَا : " فَأَحْيَيْنَا لَيْلَتنَا " ‏ ‏بِتَحْتَانِيَّتَيْنِ مِنْ الْإِحْيَاء , وَلِبَعْضِهِمْ بِمُثَنَّاةٍ ثُمَّ مُثَلَّثَة مِنْ الْحَثّ.
‏ ‏قَوْله : ( فَفَرَشْت لِرَسُولِ اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَرْوَة ) ‏ ‏فَسَّرَهَا صَاحِب ا النِّهَايَة بِأَنَّهَا الْأَرْض الْيَابِسَة , وَقِيلَ : التِّبْن الْيَابِس , قَالَ وَقِيلَ أَرَادَ بِالْفَرْوَةِ اللِّبَاس الْمَعْرُوفَة.
قُلْت : وَهَذَا هُوَ الرَّاجِح بَلْ هُوَ الظَّاهِر مِنْ قَوْله : " فَرْوَة مَعِي " ‏ ‏وَقَوْله هُنَا : " قَدْ رَوَّأْتُهَا " ‏ ‏أَيْ تَأَتَّيْت بِهَا حَتَّى صَلَحَتْ , تَقُول رَوَّأْت فِي الْأَمْر إِذَا نَظَرْت فِيهِ وَلَمْ تَعْجَل.
‏ ‏قَوْله : ( قَالَ الْبَرَاء : فَدَخَلْت مَعَ أَبِي بَكْر عَلَى أَهْله فَإِذَا بِنْته عَائِشَة مُضْطَجِعَة قَدْ أَصَابَتْهَا حُمَّى , فَرَأَيْت أَبَاهَا يُقَبِّل خَدّهَا وَقَالَ كَيْفَ أَنْتَ يَا بُنَيَّة ) ‏ ‏هَذَا الْقَدْر مِنْ الْحَدِيث لَمْ يَذْكُرهُ الْمُصَنِّف إِلَّا فِي هَذَا الْمَوْضِع , وَسَأُشِيرُ إِلَيْهِ فِي الْبَاب الَّذِي يَلِيه , وَكَانَ دُخُول الْبَرَاء عَلَى أَهْل أَبِي بَكْر قَبْل أَنْ يَنْزِل الْحِجَاب قَطْعًا , وَأَيْضًا فَكَانَ حِينَئِذٍ دُون الْبُلُوغ وَكَذَلِكَ عَائِشَة.


حديث ابتاع أبو بكر من عازب رحلا فحملته معه قال فسأله عازب عن مسير رسول الله

الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَحْمَدُ بْنُ عُثْمَانَ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏شُرَيْحُ بْنُ مَسْلَمَةَ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏إِبْرَاهِيمُ بْنُ يُوسُفَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِيهِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي إِسْحَاقَ ‏ ‏قَالَ سَمِعْتُ ‏ ‏الْبَرَاءَ ‏ ‏يُحَدِّثُ ‏ ‏قَالَ ابْتَاعَ ‏ ‏أَبُو بَكْرٍ ‏ ‏مِنْ ‏ ‏عَازِبٍ ‏ ‏رَحْلًا فَحَمَلْتُهُ مَعَهُ قَالَ فَسَأَلَهُ ‏ ‏عَازِبٌ ‏ ‏عَنْ مَسِيرِ رَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏أُخِذَ عَلَيْنَا بِالرَّصَدِ فَخَرَجْنَا لَيْلًا ‏ ‏فَأَحْثَثْنَا ‏ ‏لَيْلَتَنَا وَيَوْمَنَا حَتَّى قَامَ قَائِمُ الظَّهِيرَةِ ثُمَّ رُفِعَتْ لَنَا صَخْرَةٌ فَأَتَيْنَاهَا وَلَهَا شَيْءٌ مِنْ ظِلٍّ قَالَ فَفَرَشْتُ لِرَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَرْوَةً مَعِي ثُمَّ اضْطَجَعَ عَلَيْهَا النَّبِيُّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَانْطَلَقْتُ أَنْفُضُ مَا حَوْلَهُ فَإِذَا أَنَا بِرَاعٍ قَدْ أَقْبَلَ فِي غُنَيْمَةٍ يُرِيدُ مِنْ الصَّخْرَةِ مِثْلَ الَّذِي أَرَدْنَا فَسَأَلْتُهُ لِمَنْ أَنْتَ يَا غُلَامُ فَقَالَ أَنَا لِفُلَانٍ فَقُلْتُ لَهُ هَلْ فِي غَنَمِكَ مِنْ لَبَنٍ قَالَ نَعَمْ قُلْتُ لَهُ هَلْ أَنْتَ حَالِبٌ قَالَ نَعَمْ فَأَخَذَ شَاةً مِنْ غَنَمِهِ فَقُلْتُ لَهُ انْفُضْ الضَّرْعَ قَالَ فَحَلَبَ ‏ ‏كُثْبَةً ‏ ‏مِنْ لَبَنٍ وَمَعِي ‏ ‏إِدَاوَةٌ ‏ ‏مِنْ مَاءٍ عَلَيْهَا خِرْقَةٌ قَدْ رَوَّأْتُهَا لِرَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَصَبَبْتُ عَلَى اللَّبَنِ حَتَّى بَرَدَ أَسْفَلُهُ ثُمَّ أَتَيْتُ بِهِ النَّبِيَّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَقُلْتُ اشْرَبْ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَشَرِبَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏حَتَّى رَضِيتُ ثُمَّ ارْتَحَلْنَا وَالطَّلَبُ فِي إِثْرِنَا قَالَ ‏ ‏الْبَرَاءُ ‏ ‏فَدَخَلْتُ مَعَ ‏ ‏أَبِي بَكْرٍ ‏ ‏عَلَى أَهْلِهِ فَإِذَا ‏ ‏عَائِشَةُ ‏ ‏ابْنَتُهُ مُضْطَجِعَةٌ قَدْ أَصَابَتْهَا حُمَّى فَرَأَيْتُ أَبَاهَا فَقَبَّلَ خَدَّهَا وَقَالَ كَيْفَ أَنْتِ يَا بُنَيَّةُ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من صحيح البخاري

ما جاءك من هذا المال وأنت غير مشرف ولا سائل فخذه و...

عن عبد الله بن السعدي : «أنه قدم على عمر في خلافته، فقال له عمر: ألم أحدث أنك تلي من أعمال الناس أعمالا، فإذا أعطيت العمالة كرهتها؟ فقلت: بلى، فقال عم...

لو كان المطعم بن عدي حيا ثم كلمني في هؤلاء النتنى...

عن محمد بن جبير، عن أبيه رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في أسارى بدر: «لو كان المطعم بن عدي حيا، ثم كلمني في هؤلاء النتنى لتركتهم له»

أهدي للنبي ﷺ ثوب حرير فجعلنا نلمسه ونتعجب منه

عن ‌البراء رضي الله عنه قال: «أهدي للنبي صلى الله عليه وسلم ثوب حرير، فجعلنا نلمسه ونتعجب منه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: أتعجبون من هذا؟ قلنا: ن...

رجع فاغتسل ثم خرج إلينا ورأسه يقطر فكبر فصلينا معه

عن أبي هريرة، قال: أقيمت الصلاة وعدلت الصفوف قياما، فخرج إلينا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما قام في مصلاه، ذكر أنه جنب، فقال لنا: «مكانكم» ثم رجع...

لا تبتعه ولا تعد في صدقتك

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، أن عمر بن الخطاب حمل على فرس في سبيل الله، فوجده يباع، فأراد أن يبتاعه، فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: «لا...

سئل أي العمل أفضل فقال إيمان بالله ورسوله

عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل: أي العمل أفضل؟ فقال: «إيمان بالله ورسوله».<br> قيل: ثم ماذا؟ قال: «الجهاد في سبيل الله» قيل: ثم ماذ...

عض رجل فانتزع ثنيته فأبطلها النبي ﷺ

عن ‌صفوان بن يعلى، عن ‌أبيه قال: «خرجت في غزوة، فعض رجل فانتزع ثنيته، فأبطلها النبي صلى الله عليه وسلم.»

اذهب فانظر هل استيقظ فأتيته فدخلت عليه فبايعته ثم...

عن ‌أبي عثمان قال: «سمعت ابن عمر رضي الله عنهما: إذا قيل له: هاجر قبل أبيه يغضب، قال: وقدمت أنا وعمر على رسول الله صلى الله عليه وسلم، فوجدناه قائلا،...

إذا أتى أحدكم خادمه بطعامه فإن لم يجلسه معه فليناو...

عن محمد بن زياد، سمعت أبا هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا أتى أحدكم خادمه بطعامه، فإن لم يجلسه معه، فليناوله لقمة أو لقمتين أو أ...