حديث الرسول ﷺ English الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

لا يقتطع أحد مالا بيمين إلا لقي الله وهو أجذم - سنن أبي داود

سنن أبي داود | كتاب الأيمان والنذور باب فيمن حلف يمينا ليقتطع بها مالا لأحد (حديث رقم: 3244 )


3244- عن الأشعث بن قيس، أن رجلا من كندة، ورجلا من حضرموت اختصما إلى النبي صلى الله عليه وسلم في أرض من اليمن، فقال الحضرمي: يا رسول الله، إن أرضي اغتصبنيها أبو هذا، وهي في يده، قال: «هل لك بينة؟» قال: لا، ولكن أحلفه والله يعلم أنها أرضي اغتصبنيها أبوه، فتهيأ الكندي لليمين، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا يقتطع أحد مالا بيمين، إلا لقي الله وهو أجذم» فقال الكندي: هي أرضه

أخرجه أبو داوود


حديث صحيح، دون قوله: "إلا لقي الله وهو أجذم"، فقد تفرد بها كردوس - وهو التغلبي أو الثعلبي - وهو لين عند عدم المتابعة، وهو صحيح بلفظ: "لقي الله وهو عليه غضبان" أخرجه أحمد (٢١٨٤٢) ومسلم (١٣٨) (٢٢٠).
الفريابي: هو محمد بن يوسف.
وأخرجه النسائي في "الكبرى" (٥٩٥٩)، من طريق الحارث بن سليمان بهذا الإسناد.
وهو في "مسند أحمد" (٢١٨٤٣)، و"صحيح ابن حبان"، (٥٠٨٨).
وسيأتي برقم (٣٦٢٢).
وقوله: "لقي الله وهو أجذم" الأجذم، أي: مقطوع اليد، أو البركة، أو الحجة وقال الطيبي: أجذم الحجة لا لسان له يتكلم، ولا حجة في يده.
يعني ليكون له عذر في أخذ مال مسلم ظلما، وفي حلفه كاذبا.

شرح حديث ( لا يقتطع أحد مالا بيمين إلا لقي الله وهو أجذم)

عون المعبود على شرح سنن أبي داود: أبي الطيب محمد شمس الحق العظيم آبادي

‏ ‏( أَنَّ رَجُلًا مِنْ كِنْدَة ) ‏ ‏: بِكَسْرٍ فَسُكُون أَبُو قَبِيلَة مِنْ الْيَمَن ‏ ‏( مِنْ حَضْرَمَوْت ) ‏ ‏: بِسُكُونِ الضَّاد وَالْوَاو بَيْن فَتَحَات وَهُوَ مَوْضِع مِنْ أَقْصَى الْيَمَن ‏ ‏( فَقَالَ الْحَضْرَمِيّ ) ‏ ‏: أَيْ الرَّجُل الْمَنْسُوب إِلَى حَضْرَمَوْت ‏ ‏( اِغْتَصَبَنِيهَا أَبُو هَذَا ) ‏ ‏: قَالَ الْقَارِي : وَفِي نُسْخَة مِنْ الْمِشْكَاة اِغْتَصَبَهَا أَبُوهُ ‏ ‏( وَهِيَ ) ‏ ‏: أَيْ أَرْضِي ‏ ‏( فِي يَده ) ‏ ‏: أَيْ تَحْت تَصَرُّفه الْآن ‏ ‏( قَالَ ) ‏ ‏: رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏( قَالَ لَا ) ‏ ‏: أَيْ الْحَضْرَمِيّ ‏ ‏( وَلَكِنْ أُحَلِّفهُ ) ‏ ‏: بِتَشْدِيدِ اللَّام ‏ ‏( وَاَللَّه مَا يَعْلَم ) ‏ ‏: قَالَ الطِّيبِيُّ : هُوَ اللَّفْظ الْمَحْلُوف بِهِ أَيْ أُحَلِّفهُ بِهَذَا , وَالْوَجْه أَنْ تَكُون الْجُمْلَة الْقَسَمِيَّة مَنْصُوبَة الْمَحَلّ عَلَى الْمَصْدَر أَيْ أُحَلِّفهُ هَذَا الْحَلِف قَالَهُ الْقَارِي ‏ ‏( أَنَّهَا أَرْضِي ) ‏ ‏: بِفَتْحِ أَنَّهَا ‏ ‏( فَتَهَيَّأَ الْكِنْدِيّ لِلْيَمِينِ ) ‏ ‏: أَيْ أَرَادَ أَنْ يَحْلِف ‏ ‏( أَحَد مَالًا ) ‏ ‏: أَيْ مِنْ أَحَد ‏ ‏( بِيَمِينٍ ) ‏ ‏أَيْ بِسَبَبِ يَمِين فَاجِرَة ‏ ‏( وَهُوَ أَجْذَم ) ‏ ‏: أَيْ مَقْطُوع الْيَد أَوْ الْبَرَكَة أَوْ الْحَرَكَة أَوْ الْحُجَّة.
وَقَالَ الطِّيبِيُّ.
أَيْ أَجْذَم الْحُجَّة لَا لِسَان لَهُ يَتَكَلَّم وَلَا حُجَّة فِي يَده , يَعْنِي لِيَكُونَ لَهُ عُذْر فِي أَخْذ مَال مُسْلِم ظُلْمًا وَفِي حَلِفه كَاذِبًا قَالَهُ الْقَارِي.
‏ ‏قَالَ الْمُنْذِرِيُّ : وَهَذَا قَدْ ذُكِرَ فِي أَثْنَاء حَدِيث عَبْد اللَّه بْن مَسْعُود الْمُتَقَدِّم.


حديث هل لك بينة قال لا ولكن أحلفه والله يعلم أنها أرضي اغتصبنيها أبوه فتهيأ الكندي

الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏مَحْمُودُ بْنُ خَالِدٍ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏الْفِرْيَابِيُّ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏الْحَارِثُ بْنُ سُلَيْمَانَ ‏ ‏حَدَّثَنِي ‏ ‏كُرْدُوسٌ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْأَشْعَثِ بْنِ قَيْسٍ ‏ ‏أَنَّ رَجُلًا مِنْ ‏ ‏كِنْدَةَ ‏ ‏وَرَجُلًا مِنْ ‏ ‏حَضْرَمَوْتَ ‏ ‏اخْتَصَمَا إِلَى النَّبِيِّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فِي أَرْضٍ مِنْ ‏ ‏الْيَمَنِ ‏ ‏فَقَالَ ‏ ‏الْحَضْرَمِيُّ ‏ ‏يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّ أَرْضِي اغْتَصَبَنِيهَا أَبُو هَذَا وَهِيَ فِي يَدِهِ قَالَ هَلْ لَكَ بَيِّنَةٌ قَالَ لَا وَلَكِنْ أُحَلِّفُهُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ أَنَّهَا أَرْضِي اغْتَصَبَنِيهَا أَبُوهُ فَتَهَيَّأَ ‏ ‏الْكِنْدِيُّ ‏ ‏لِلْيَمِينِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ‏ ‏لَا يَقْتَطِعُ أَحَدٌ مَالًا بِيَمِينٍ إِلَّا لَقِيَ اللَّهَ وَهُوَ ‏ ‏أَجْذَمُ ‏ ‏فَقَالَ ‏ ‏الْكِنْدِيُّ ‏ ‏هِيَ أَرْضُهُ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من سنن أبي داود

إن الله هو الحكم وإليه الحكم فلم تكنى أبا الحكم

عن يزيد يعني ابن المقدام بن شريح، عن أبيه، عن جده، شريح عن أبيه هانئ أنه لما وفد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم مع قومه سمعهم يكنونه بأبي الحكم، فدع...

إن أهل الجنة يأكلون فيها ويشربون

عن جابر، قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: «إن أهل الجنة يأكلون فيها ويشربون»

نهى عن صيام يوم الفطر ويوم الأضحى

عن أبي عبيد، قال: شهدت العيد مع عمر، فبدأ بالصلاة قبل الخطبة، ثم قال: «إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن صيام هذين اليومين، أما يوم الأضحى فتأكل...

ليس على المسلم جزية

عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ليس على المسلم جزية»(1) 3054- حدثنا محمد بن كثير، قال: سئل سفيان عن تفسير هذا فقال: «إذا أسلم ف...

غزا خيبر فأصبناها عنوة فجمع السبي

عن أنس بن مالك، «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم غزا خيبر فأصبناها عنوة، فجمع السبي»

رآه يرمي على راحلته يوم النحر ضحى

عن جابر بن عبد الله، يقول: «رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرمي على راحلته يوم النحر ضحى، فأما بعد ذلك فبعد زوال الشمس»

قضى على أهل المواشي حفظها بالليل

عن حرام بن محيصة، عن أبيه، أن ناقة للبراء بن عازب دخلت حائط رجل فأفسدته عليهم، «فقضى رسول الله صلى الله عليه وسلم على أهل الأموال حفظها بالنهار، وعلى...

إن هذه الأقدام بعضها من بعض

عن عائشة قالت: دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم، - قال مسدد: وابن السرح - يوما مسرورا، - وقال عثمان: - تعرف أسارير وجهه، فقال: " أي عائشة، ألم تري...

إذا أتى أحدكم على ماشية فإن كان فيها صاحبها فليستأ...

عن سمرة بن جندب، أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال: «إذا أتى أحدكم على ماشية فإن كان فيها صاحبها فليستأذنه، فإن أذن له فليحتلب وليشرب، فإن لم يكن فيه...