حديث الرسول ﷺ English الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

يا رسول الله أعطني قميصك حتى أكفنه فيه وصل عليه واستغفر له - مسند أحمد

مسند أحمد | مسند المكثرين من الصحابة مسند عبد الله بن عمر رضي الله عنهما (حديث رقم: 4680 )


4680- عن ابن عمر، قال: لما مات عبد الله بن أبي، جاء ابنه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله أعطني قميصك حتى أكفنه فيه وصل عليه، واستغفر له فأعطاه قميصه، وقال: " آذني به "، فلما ذهب ليصلي عليه، قال: - يعني عمر - قد نهاك الله أن تصلي على المنافقين، فقال: " أنا بين خيرتين ": {استغفر لهم أو لا تستغفر لهم} فصلى عليه، فأنزل الله تعالى: {ولا تصل على أحد منهم مات أبدا} ، قال: فتركت الصلاة عليهم

أخرجه أحمد في مسنده


إسناده صحيح على شرط الشيخين.
يحيي هو ابن سعيد القطان، وعبيد الله: هو ابن عمر العمري.
وأخرجه البخاري (١٢٦٩) و (٥٧٩٦) ، ومسلم (٢٤٠٠) و (٢٧٧٤) (٤) ، وابن ماجه (١٥٢٣) ، والترمذي (٣٠٩٨) ، والنسائي في "الكبرى" (٢٠٢٧) ، وفي "المجتبى" ٤/٣٦، والطبري في "التفسير" (١٧٠٥٠) ، وابن حبان (٣١٧٥) ، والبيهقي في "السنن" ٨/١٩٩ من طريق يحيي القطان، بهذا الإسناد.
وأخرجه البخاري (٤٦٧٠) ، ومسلم (٢٤٠٠) و (٢٧٧٤) (٣) ، والطبري (١٧٠٥١) ، والبيهقي في "دلائل النبوة" ٥/٢٨٧ من طريق أبي أسامة حماد بن أسامة، والبخاري (٤٦٧٢) من طريق أنس بن عياض، كلاهما عن عبيد الله بن عمر، به.
وفي الباب عن عمر بن الخطاب نفسه، سلف برقم (٩٥) .
وعن جابر بنحوه مختصرا عند ابن ماجه (١٥٢٤) ، وفيه مجالد بن سعيد، وهو ضعيف.
قال السندي: قوله: "لما مات عبد الله بن أبي": رئيس المنافقين، وكان ابنه مخلصا، فأراد أن يفعل ذلك لعل الله تعالى يدفع عنه العذاب به.
آذني: أمر من الإيذان، أي: أعلمني به، أي: بالفراغ من تجهيزه وتكفينه.
وقوله: "وقد نهاك الله" كأنه زعم أن قوله تعالى: (استغفر لهم .
الخ) نهي وأنه صلى الله عليه وسلم نسيه، فأراد أن يذكره ذلك، فبين له صلى الله عليه وسلم أنه تخيير لا نهي، ثم جاء النهي بعد ذلك، فما صلى بعد النهي، وعلى هذا لا يلزم أنه صلى الله عليه وسلم ارتكب المنهي، ولا أن عمر زعم أنه فاعل ذلك عمدا.
والله تعالى أعلم.
وقال الخطابي في "أعلام الحديث" ٣/١٨٤٨-١٨٤٩: وقصده صلى الله عليه وسلم الشفقة على من تعلق بطرف من الدين، والتألف لابنه عبد الله ولقومه وعشيرته من الخزرج، وكان رئيسا عليهم، ومعظما فيهم، فلو ترك الصلاة عليه قبل ورود النهي عنها، لكان سبة على ابنه، وعارا على قومه، فاستعمل صلى الله عليه وسلم أحسن الأمرين وأفضلهما في مبلغ الرأي وحق السياسة في الدعاء إلى الدين والتألف عليه إلى أن نهي عنه، فانتهي صلى الله عليه وسلم.

شرح حديث ( يا رسول الله أعطني قميصك حتى أكفنه فيه وصل عليه واستغفر له )

حاشية السندي على مسند الإمام أحمد بن حنبل: أبي الحسن نور الدين محمد بن عبد الهادي

قوله: "لما مات عبد الله بن أبي": رئيس المنافقين، وكان ابنه مخلصا، فأراد أن يفعل ذلك؛ لعل الله تعالى يدفع عنه العذاب به.
"آذني": أمر من الإيذان؛ أي: أعلمني.
"به": أي: بالفراغ من تجهيزه وتكفينه.
"قد نهاك الله": كأنه زعم أن قوله تعالى: استغفر لهم [التوبة: 80] .
.
.
إلخ نهي، وأنه صلى الله عليه وسلم نسيه، فأراد أن يذكره ذلك، فبين له صلى الله عليه وسلم أنه تخيير لا نهي، ثم جاء النهي بعد ذلك، فما صلى بعد النهي.
وعلى هذا لا يلزم أنه صلى الله عليه وسلم ارتكب المنهي عنه، ولا أن عمر زعم أنه فاعل ذلك عمدا، والله تعالى أعلم.
"فتركت": على بناء المفعول.


حديث آذني به فلما ذهب ليصلي عليه قال يعني عمر قد نهاك

الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏يَحْيَى ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عُبَيْدِ اللَّهِ ‏ ‏حَدَّثَنِي ‏ ‏نَافِعٌ ‏ ‏عَنِ ‏ ‏ابْنِ عُمَرَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏لَمَّا مَاتَ ‏ ‏عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أُبَيٍّ ‏ ‏جَاءَ ابْنُهُ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَعْطِنِي قَمِيصَكَ حَتَّى أُكَفِّنَهُ فِيهِ وَصَلِّ عَلَيْهِ وَاسْتَغْفِرْ لَهُ فَأَعْطَاهُ قَمِيصَهُ وَقَالَ آذِنِّي بِهِ فَلَمَّا ذَهَبَ لِيُصَلِّيَ عَلَيْهِ قَالَ ‏ ‏يَعْنِي ‏ ‏عُمَرَ ‏ ‏قَدْ نَهَاكَ اللَّهُ أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى الْمُنَافِقِينَ فَقَالَ ‏ ‏أَنَا بَيْنَ خِيرَتَيْنِ ‏ { ‏اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لَا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ ‏} ‏فَصَلَّى عَلَيْهِ فَأَنْزَلَ اللَّهُ تَعَالَى ‏ { ‏وَلَا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا ‏} ‏قَالَ فَتُرِكَتْ الصَّلَاةُ عَلَيْهِمْ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من مسند أحمد

ناوليني الخمرة من المسجد قالت إنها حائض قال إنها...

عن ابن عمر، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعائشة: " ناوليني الخمرة من المسجد "، قالت: إنها حائض، قال: " إنها ليست في كفك "

ارفع الإزار فإن ما مست الأرض من الإزار إلى ما أسف...

عن ابن عمر قال: كساني رسول الله صلى الله عليه وسلم حلة من حلل السيراء أهداها له فيروز، فلبست الإزار فأغرقني طولا وعرضا، فسحبته ولبست الرداء، فتقنعت به...

هل رجم رسول الله ﷺ

حدثنا هشيم، قال: الشيباني أخبرني قال: قلت: لابن أبي أوفى " رجم رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قال: " نعم.<br> يهوديا ويهودية ".<br> قال: قلت: بعد نزول...

من استغنى أغناه الله ومن استعف أعفه الله

عن عبد الرحمن بن أبي سعيد الخدري، عن أبيه، قال: سرحتني أمي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أسأله، فأتيته فقعدت قال: فاستقبلني، فقال: " من استغنى أغن...

نهى رسول الله ﷺ أن ننزي حمارا على فرس

عن ابن عباس، قال: " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ننزي حمارا على فرس "

لا ينبغي لأحد أن يقول أنا خير من يونس بن متى ونسبه...

عن قتادة، قال: سمعت أبا العالية، يقول: حدثني ابن عم، نبيكم صلى الله عليه وسلم يعني ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " لا ينبغي لأحد أن...

ما رأيت أو ما سمعت رسول الله ﷺ يحدث حديثا إلا تبس...

عن شيخ يكنى أبا عبد الصمد، قال: سمعت أم الدرداء، تقول: كان أبو الدرداء، إذا حدث حديثا تبسم، فقلت: لا يقول الناس إنك، أي: أحمق،؟ فقال: " ما رأيت، أو م...

رأيت رسول الله ﷺ يظل اليوم يلتوي ما يجد دقلا يملأ...

عن سماك بن حرب، قال: سمعت النعمان - يعني ابن بشير - يخطب قال: ذكر عمر ما أصاب الناس من الدنيا، فقال: لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يظل اليوم ي...

إنا إذا رأيناك رقت قلوبنا وكنا من أهل الآخرة وإذا...

أبو المدلة، مولى أم المؤمنين، سمع أبا هريرة، يقول: قلنا: يا رسول الله، إنا إذا رأيناك رقت قلوبنا وكنا من أهل الآخرة، وإذا فارقناك أعجبتنا الدنيا، وشمم...