حديث الرسول ﷺ الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

كنت أغتسل أنا ورسول الله ﷺ في تور من شبه - سنن أبي داود

سنن أبي داود | كتاب الطهارة باب الوضوء في آنية الصفر (حديث رقم: 98 )


98- عن عائشة، قالت: «كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم في تور من شبه»



حديث صحيح، حماد: هو ابن سلمة، وشيخه المبهم هنا هو شعبة بن الحجاج كما في بعض الروايات، وبه جزم الحافظ في "التقريب"، وهشام بن عروة لم يسمعة من عائشة، بينهما أبوه عروة كما سيأتي بعده وكما في مصادر التخريج.
وأخرجه ابن عدي في ترجمة الحسن بن علي العدوي من "الكامل" 2/ 753 من طريق إبراهيم بن الحجاج، عن حماد بن سلمة، عن صاحب له، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة.
وأخرجه ابن عدي 2/ 753، والطبراني في "الصغير" (593)، وأبو نعيم في "الحلية" 6/ 256، والبيهقي 1/ 31 من طريق حوثرة بن أشرس، عن حماد بن سلمة، عن شعبة، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة.
وقال البيهقي: جوده حوثرة بن أشرس، وقصر به بعضهم عن حماد فقال: عن رجل، فلم يسم شعبة، وأرسله بعضهم فلم يذكر في إسناده عروة.
وحوثرة بن أشرس روى عنه جمع كما في ترجمته في "الجرح والتعديل" 3/ 383، و"الثقات "لابن حبان" 8/ 215.
وقد تصحف حوثرة في المطبوع من "المعجم الصغير" للطبرانى إلى: جويرية.
وأخرجه الطبراني في "الأوسط" (1817)، والبيهقي 1/ 196 من طريقين عن إبراهيم بن طهمان، عن أبي الزبير، عن عبيد بن عمير، عن عائشة.
وانظر ما سلف برقم (77).
قوله: "في تور من شبه" التور مثل القدر من الحجارة، والشبه ضرب من النحاس، يقال: كوز شبه وشبه بمعنى، سمي شبها، لأن لونه يشبه لون الشبه.

شرح حديث (كنت أغتسل أنا ورسول الله ﷺ في تور من شبه)

عون المعبود على شرح سنن أبي داود: أبي الطيب محمد شمس الحق العظيم آبادي

‏ ‏( صَاحِب لِي ) ‏ ‏: وَفِي السَّنَد الْآتِي حَمَّاد بْن سَلَمَة عَنْ رَجُل وَلَعَلَّهُ هُوَ شُعْبَة قَالَ الْحَافِظ اِبْن حَجَر : حَمَّاد بْن سَلَمَة عَنْ رَجُل أَوْ عَنْ صَاحِب لَهُ عَنْ هِشَام بْن عُرْوَة هُوَ شُعْبَة ‏ ‏( عَنْ هِشَام بْن عُرْوَة ) ‏ ‏: بْن الزُّبَيْر بْن الْعَوَامّ ثِقَة فَقِيهٌ رُبَّمَا دَلَّسَ ‏ ‏( أَنَّ عَائِشَة ) ‏ ‏: الْحَدِيث فِيهِ اِنْقِطَاع لِأَنَّ هِشَامًا لَمْ يُدْرِك عَائِشَة رَضِيَ اللَّه عَنْهَا ‏ ‏( فِي تَوْر ) ‏ ‏: أَيْ مِنْ تَوْر بِحَيْثُ نَأْخُذ مِنْهُ الْمَاء لِلِاغْتِسَالِ أَوْ نَصُبّ مِنْهُ الْمَاء عَلَى أَعْضَائِنَا , وَالتَّوْر هِيَ بِفَتْحِ التَّاء وَسُكُون الْوَاو , قَالَ الْحَافِظ اِبْن حَجَر فِي الْهَدْي السَّارِي : هُوَ إِنَاء مِنْ حِجَارَة أَوْ غَيْرهَا مِثْل الْقِدْر.
‏ ‏وَقَالَ فِي فَتْح الْبَارِي : هُوَ شَبَه الطَّسْت , وَقِيلَ : هُوَ الطَّسْت وَوَقَعَ فِي حَدِيث شَرِيك عَنْ أَنَس فِي الْمِعْرَاج فَأَتَى بِطَسْتٍ مِنْ ذَهَب فِيهِ تَوْر مِنْ ذَهَب , فَظَاهِره الْمُغَايَرَة بَيْنهمَا وَيَحْتَمِل التَّرَادُف وَكَأَنَّ الطَّسْت أَكْبَرُ مِنْ التَّوْر.
‏ ‏اِنْتَهَى.
‏ ‏وَقَالَ الطِّيبِيُّ : هُوَ إِنَاء صَغِير مِنْ صُفْر أَوْ حِجَارَة يُشْرَب مِنْهُ , وَقَدْ يُتَوَضَّأ مِنْهُ وَيُؤْكَل مِنْهُ الطَّعَام ‏ ‏( مِنْ شَبَهٍ ) ‏ ‏: بِفَتْحَتَيْنِ وَبِكَسْرٍ فَسَاكِن : ضَرْب مِنْ النُّحَاس يُصْنَع فَيُصَفَّر وَيُشْبِهُ الذَّهَب بِلَوْنِهِ وَجَمْعُهُ أَشْبَاهٌ.
‏ ‏كَذَا فِي التَّوَسُّط.
‏ ‏قَالَ الْمُنْذِرِيُّ : أَخْرَجَهُ مِنْ طَرِيقَيْنِ : إِحْدَاهُمَا مُنْقَطِعَة وَفِيهَا مَجْهُول , وَالْأُخْرَى مُتَّصِلَة وَفِيهَا مَجْهُول.
‏ ‏اِنْتَهَى.
‏ ‏( حَدَّثَهُمْ ) ‏ ‏: أَيْ حَدَّثَ إِسْحَاق مُحَمَّد بْن الْعَلَاء فِي جَمَاعَة آخَرِينَ ‏ ‏( عَنْ رَجُل ) ‏ ‏: هُوَ شُعْبَة ‏ ‏( بِنَحْوِهِ ) ‏ ‏: أَيْ بِنَحْوِ الْحَدِيث الْمَذْكُور وَهَذَا الْإِسْنَاد مُتَّصِل وَالْوُضُوء فِي هَذَيْنِ الْحَدِيثَيْنِ وَإِنْ لَمْ يَكُنْ مَذْكُورًا لَكِنْ يُطَابِقَانِ التَّرْجَمَة مِنْ حَيْثُ إِنَّ الْغُسْل يَشْتَمِل عَلَى الْوُضُوء.


الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏مُوسَى بْنُ إِسْمَعِيلَ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏حَمَّادٌ ‏ ‏أَخْبَرَنِي ‏ ‏صَاحِبٌ لِي ‏ ‏عَنْ ‏ ‏هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ ‏ ‏أَنَّ ‏ ‏عَائِشَةَ ‏ ‏قَالَتْ ‏ ‏كُنْتُ ‏ ‏أَغْتَسِلُ أَنَا وَرَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فِي ‏ ‏تَوْرٍ ‏ ‏مِنْ ‏ ‏شَبَهٍ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏مُحَمَّدُ بْنُ الْعَلَاءِ ‏ ‏أَنَّ ‏ ‏إِسْحَقَ بْنَ مَنْصُورٍ ‏ ‏حَدَّثَهُمْ عَنْ ‏ ‏حَمَّادِ بْنِ سَلَمَةَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏رَجُلٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِيهِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عَائِشَةَ ‏ ‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ‏ ‏عَنْ النَّبِيِّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏بِنَحْوِهِ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من سنن أبي داود

لا سبق إلا في خف أو في حافر أو نصل

عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا سبق إلا في خف أو في حافر أو نصل»

إن ربي زوى لي الأرض فرأيت مشارقها ومغاربها

عن ثوبان، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن الله زوى لي الأرض» - أو قال: - " إن ربي زوى لي الأرض، فرأيت مشارقها ومغاربها، وإن ملك أمتي سيبلغ...

احفظ عددها ووكاءها ووعاءها فإن جاء صاحبها وإلا فاس...

عن سويد بن غفلة، قال: غزوت مع زيد بن صوحان، وسلمان بن ربيعة فوجدت سوطا، فقالا: لي اطرحه، فقلت: لا، ولكن إن وجدت صاحبه وإلا استمتعت به، فحججت، فمررت عل...

أنا ممن قدم رسول الله ﷺ ليلة المزدلفة في ضعفة أهل...

عن ابن عباس، يقول «أنا ممن قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة المزدلفة في ضعفة أهله»

اذهب فأنت حر ونصرتك على كل مؤمن

حدثنا عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جده، قال: جاء رجل مستصرخ إلى النبي صلى الله عليه وسلم: فقال: جارية له يا رسول الله، فقال «ويحك ما لك؟» قال: شرا، أبصر...

إذا حكم الحاكم فاجتهد فأصاب فله أجران

عن عمرو بن العاص، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا حكم الحاكم فاجتهد فأصاب فله أجران، وإذا حكم فاجتهد فأخطأ فله أجر» فحدثت به أبا بكر بن حز...

إن أحدكم إذا استقبل القبلة فإنما يستقبل ربه عز وجل...

عن أبي سعيد الخدري، أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحب العراجين ولا يزال في يده منها، فدخل المسجد فرأى نخامة في قبلة المسجد فحكها، ثم أقبل على الناس...

من صلى على جنازة في المسجد فلا شيء عليه

عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من صلى على جنازة في المسجد، فلا شيء عليه»

ما من مسلم يبيت على ذكر طاهرا فيتعار من الليل

عن معاذ بن جبل، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: «ما من مسلم يبيت على ذكر طاهرا، فيتعار من الليل فيسأل الله خيرا من الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه» قا...