حديث الرسول ﷺ الإجازة تواصل معنا
الحديث النبوي

إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه فإن حال ما بينهما شيء فلقيه فليسلم عليه - سنن أبي داود

سنن أبي داود | أبواب النوم باب في الرجل يفارق الرجل ثم يلقاه أيسلم عليه؟ (حديث رقم: 5200 )


5200- عن أبي هريرة، قال: «إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه، فإن حالت بينهما شجرة أو جدار، أو حجر ثم لقيه فليسلم عليه أيضا» قال معاوية، وحدثني عبد الوهاب بن بخت، عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم مثله سواء



المرفوع إسناده صحيح، والموقوف رجاله ثقات، لكن جاء في بعض الروايات عن أبي داود في إسناد الحديث بين معاوية بن صالح -وهو الحضرمي- وبين أبي مريم -وهو الأنصاري- رجل اسمه أبو موسى، ولم يرد ذكره في روايتي ابن العبد وابن داسه وغيرهما- قال المزي في "تحفة الأشراف" (١٣٧٩٣): وهو أشبه بالصواب ووافقه الحافظ ابن حجر في "النكت الظراف".
قلنا: ولم يرد ذكره عندنا في (أ) و (هـ).
ولا في مصادر تخريج الحديث.
وأخرجه البخاري في "الأدب المفرد" (١٠١٠)، وأبو يعلى (٦٣٥٠)، والبيهقي في "شعب الإيمان" (٨٤٦٨) من طريق عبد الله بن صالح، حدثني معاوية بن صالح، عن أبي مريم، به فأسقط من إسناده أبا موسى.
وفي الباب عن أنس بن مالك، قال: كنا إذا كنا مع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فتفرق بيننا شجرة، فإذا التقينا سلم بعضنا على بعض.
قال الحافظ في "التلخيص الحبير" ٤/ ٦٤: رواه الطبراني بإسناد حسن.
قلنا: هو في "معجم الطبراني الأوسط" (٧٩٨٧) عن موسى بن هارون، حدثنا سهل بن صالح الأنطاكي، قال: رأيت يزيد بن أبي منصور، فقال: حدثنا أنس بن مالك، ورواه البخاري في "الأدب المفرد" (١٠١١) عن موسى ابن إسماعيل، حدثنا الضحاك بن نبراس، عن ثابت البناني، عن أنس بن مالك .
قال الطيبي: فيه حث على إفشاء السلام، وأن يكرر عند كل تغيير حال ولكل جاء وغاد.

شرح حديث (إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه فإن حال ما بينهما شيء فلقيه فليسلم عليه)

عون المعبود على شرح سنن أبي داود: أبي الطيب محمد شمس الحق العظيم آبادي

‏ ‏( عَنْ أَبِي مَرْيَم ) ‏ ‏: هُوَ الْأَنْصَارِيُّ الشَّامِيُّ قَالَهُ الْمِزِّيُّ.
وَهَكَذَا سَاقَ الْحَافِظ الْمِزِّيُّ فِي الْأَطْرَاف سَنَد حَدِيثِ أَحْمَد بْن سَعِيد ثُمَّ قَالَ هَكَذَا وَقَعَ فِي رِوَايَتِنَا عَنْ أَبِي مُوسَى عَنْ أَبِي مَرْيَم.
‏ ‏وَفِي رِوَايَة أَبِي الْحَسَن بْن الْعَبْد وَغَيْره عَنْ مُعَاوِيَة بْن صَالِح عَنْ أَبِي مَرْيَم عَنْ أَبِي هُرَيْرَة لَيْسَ فِيهِ عَنْ أَبِي مُوسَى وَهُوَ أَشْبَهُ بِالصَّوَابِ , فَإِنَّ أَبَا دَاوُدَ قَدْ رَوَى لِمُعَاوِيَةَ بْن صَالِح عَنْ أَبِي مَرْيَم عَنْ أَبِي هُرَيْرَة حَدِيثًا كَمَا سَيَأْتِي فِي مَوْضِعه اِنْتَهَى كَلَام الْمِزِّيِّ فِي تَرْجَمَة عَبْد الْوَهَّاب بْن بُخْتٍ عَنْ أَبِي الزِّنَاد عَنْ الْأَعْرَج عَنْ أَبِي هُرَيْرَة ‏ ‏( أَوْ حَجَر ) ‏ ‏: أَيْ كَبِير ‏ ‏( فَلْيُسَلِّمْ عَلَيْهِ أَيْضًا ) ‏ ‏: لَيْسَ فِي بَعْض النُّسَخ لَفْظ أَيْضًا.
‏ ‏قَالَ الطِّيبِيُّ : فِيهِ حَثٌّ عَلَى إِفْشَاءِ السَّلَامِ وَأَنْ يُكَرَّر عِنْد كُلِّ تَغْيِيرِ حَالٍ وَلِكُلِّ جَاءٍ وَغَادٍ.
‏ ‏وَالْحَدِيث سَكَتَ عَنْهُ الْمُنْذِرِيُّ.
‏ ‏( وَحَدَّثَنِي عَبْد الْوَهَّاب بْن بُخْتٍ ) ‏ ‏: بِضَمِّ الْمُوَحَّدَة وَسُكُون الْمُعْجَمَة بَعْدهَا مُثَنَّاةٌ كَذَا ضَبَطَهُ الْحَافِظُ فِي التَّقْرِيبِ.
‏ ‏وَالْحَدِيث سَكَتَ عَنْهُ الْمُنْذِرِيُّ.


الحديث بالسند الكامل مع التشكيل

‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَحْمَدُ بْنُ سَعِيدٍ الْهَمْدَانِيُّ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏ابْنُ وَهْبٍ ‏ ‏قَالَ أَخْبَرَنِي ‏ ‏مُعَاوِيَةُ بْنُ صَالِحٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي مُوسَى ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي مَرْيَمَ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏إِذَا لَقِيَ أَحَدُكُمْ أَخَاهُ فَلْيُسَلِّمْ عَلَيْهِ فَإِنْ ‏ ‏حَالَتْ ‏ ‏بَيْنَهُمَا شَجَرَةٌ أَوْ جِدَارٌ أَوْ حَجَرٌ ثُمَّ لَقِيَهُ فَلْيُسَلِّمْ عَلَيْهِ أَيْضًا ‏ ‏قَالَ ‏ ‏مُعَاوِيَةُ ‏ ‏و حَدَّثَنِي ‏ ‏عَبْدُ الْوَهَّابِ بْنُ بُخْتٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي الزِّنَادِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْأَعْرَجِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏عَنْ رَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏مِثْلَهُ سَوَاءٌ ‏

كتب الحديث النبوي الشريف

أحاديث أخرى من سنن أبي داود

كان كلام رسول الله ﷺ كلاما فصلا يفهمه كل من سمعه

عن عائشة رحمها الله، قالت: «كان كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم كلاما فصلا يفهمه كل من سمعه»

سمع خطبة رسول الله ﷺ بمنى يوم النحر

حدثنا سليم بن عامر الكلاعي، سمعت أبا أمامة، يقول: «سمعت خطبة رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنى يوم النحر»

لوتركنا هذا الباب للنساء

عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لو تركنا هذا الباب للنساء»

ان في الصلاة لشغلا

عن عبد الله، قال: كنا نسلم على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في الصلاة، فيرد علينا، فلما رجعنا من عند النجاشي، سلمنا عليه، فلم يرد علينا، وقال: «إن...

ما رأيت أحدا على عهد رسول الله ﷺ يصليهما ورخص في ا...

عن طاوس، قال: سئل ابن عمر، عن الركعتين قبل المغرب، فقال: «ما رأيت أحدا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم يصليهما، ورخص في الركعتين بعد العصر»، قال...

كيفية الأذان في السنة وكيفية إقامته

عن محمد بن عبد الملك بن أبي محذورة، عن أبيه، عن جده، قال: قلت: يا رسول الله علمني سنة الأذان؟، قال: فمسح مقدم رأسي، وقال: " تقول: الله أكبر الله أكبر،...

إنه لو كان مسلما فأعتقتم عنه أو تصدقتم عنه أو حجج...

عن عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جده، أن العاص بن وائل أوصى أن يعتق عنه مائة رقبة، فأعتق ابنه هشام خمسين رقبة، فأراد ابنه عمرو أن يعتق عنه الخمسين الباقية...

أهل بعمرة وأهل أصحابه بحج

عن مسلم القري، سمع ابن عباس، يقول: «أهل النبي صلى الله عليه وسلم بعمرة، وأهل أصحابه بحج»

احجج عن أبيك واعتمر

عن أبي رزين، قال: حفص في حديثه رجل من بني عامر أنه قال: يا رسول الله، إن أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن، قال: «احجج عن أبيك واعتمر»...